افتتاح كهف جليدي وسط موسكو يحاكي جزءا من شمال روسيا في العاصمة

يفتتح يوم الخميس 17 أيار مايو، كهف جليدي في حديقة زارياديا وسط مدينة موسكو، يحاكي جزءا من شمال روسيا في العاصمة.

وأعلن عمدة المدينة، سيرغي سوبيانين، في حسابه على موقع تويتر، عن افتتاح الكهف الجليدي، وعلّق محذرا بأن الكهف “يبدو أسطوريا، لكن لا يجب المكوث بالداخل أكثر من 15 دقيقة، حيث أن الجو قارس البرودة فعليا”.

تجدر الإشارة الى أن حديقة زارياديا المجاورة لحائط الكرملين افتتحت في أيلول سبتمبر 2017، وتبلغ مساحة الكهف الجليدي داخلها 350 مترا مربعا، وهو موجود بجناح “سفارة المحميات”.

وتبلغ درجة الحرارة داخل الكهف 5 درجات تحت الصفر، ما يعطي الزائرين فكرة عن البيئة في المنطقة القطبية الشمالية. وللحصول على طبقة جليدية سميكة، فقد تعيّن على المتخصصين تجميد 70 طنا من الماء. ونصبت شاشات بجانب الكهف لتعرض أفلاما وثائقية عن الطبيعة، وعن البعثات العلمية إلى القطب الشمالي والجنوبي، حتى يتمكن الزائرون في أي وقت من السنة من خوض رحلة قصيرة إلى أقصى نقطة في الشمال الروسي والتعرف على حياة الإنسان والنبات والحيوان في تلك المناطق.

شاهد أيضاً

صفقة القرن بين عصا الأميركي وجزرة العرب

أقصى ما توصل اليه القادة العرب لمواجهة قرار الرئيس الاميركي دونالد ترامب اعلان القدس عاصمة …