الدكتور جيلبير المجبر: للدفع بإتجاه تأمين الإنماء الحقيقي بدلاً من لعبة كسب الوقت

صدر عن الدائرة الإعلامية للدكتور جيلبير المجبر البيان التالي: هو سيد الكلام، صاحب المواقف التي يمكن وصفها بالبطولة، المؤتمن وخير من اؤتمن على مصالح البلاد والعباد، هو ليس بطريركاً للموارنة فحسب، بل رجل العقل والمنطق والمدافع الأول عن مصالح اللبنانيين كل اللبنانيين.

لا يهمه لا صغيراً ولا كبيرا، عينه دائماً صوب الناس، صوب معاناتهم وهمومهم ومصالحهم وارزاقهم، ودائماً ما يُطلق صرخاته في وجه الساسة المنحطين، الذين اوصلوا البلد صوب المهوار، ولا زالوا مستمرين في غوغائيتهم حد سرقة اخر مقدرات هذا البلد والسير باتجاه تهجير كل الشباب اللبناني الذي بات يعيش كالغريب في وطنه، فالطالما شكّل البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي هذه الحاضنة للناس، بدفاعه عنهم ضد مرتزقة السياسية وسارقي المال العام، والمتآمرين على مصالح الناس.

ولعلّ نداءه الأخير والذي حذر فيه من ان تكون المساعدات التي ستمنح للبنان في مؤتمرات الدعم الدولية هي قروض وليست هبات، مما يزيد الوضع الاقتصادي تعقيداً فوق تعقيداته، ويزيد بالتالي من خطورة الدين العام الذي وصل إلى مستويات خطيرة، بات يُشكل معها خطراً على الوضع الداخلي برمته.

ان نداء البطريرك الراعي هذا لهو اعتبار لكل مسؤول، ونداءً إلى ما تبقى من ضمائر، ان انقذوا لبنان مما ارتكبته ايديكم الشمطاء.

على صعيد آخر أضاف المجبّر ان الوعود الإنمائية تتوالى من كل حدبٍ وصوب، حتى وصل البعض منها صوب بلورة نقاط وبنود هي في الحقيقة مجرد بيانات لتمرير الاستحقاق الانتخابي، وتعود بعدها لعبة استثمار الوقت على حساب الناس والبلد، وعلى حساب ما تبقى من موارد في هذا البلد الآيل صوب السقوط الحتمي اقتصادياً وإجتماعياً، بفعل سياسيات ظالمة وعوجاء، وقروض دولية أرهقت خزينة الدولة، ليضاف إليها سرقات وسمسرات وعقود وصفقات تأكل من الخزينة ما تأكله.

ان السياسيين في لبنان لا يخجلون من زيارة المناطق المحرومة ومشاهدة اوجاع الناس بأم العين، ولا يشعرون لا بالحرج ولا بصحوة الضمير إزاء ابنية مهترأة وطرقات معدومة ومواطن يعيش على أمل أن يجد قوت يومه له ولعائلته، فالسياسيين يتباهون في استغلال الناس واوجاعهم بمئة دولار وربما أقل، فقط ليبقوا متربعين على عرش الزعامة الزائفة والزائلة، فيما الناس فمصيرها الموت قهراً وحسرةً وظلماً.

نحن هنا… وسنبقى في الصف الامامي من أجل الناس كل الناس!

شاهد أيضاً

الدكتور جيلبير المجبر: القمة العربية كما سابقاتها بلا فائدة

اعتبر الدكتور جيلبير المجبر في بيان ان القمة العربية التي عقدت في الرياض ما هي …