المجبر: قضية الممثل زياد عيتاني وإعلان البراءة له خطيئة كبرى

صدر عن الدائرة الإعلامية للدكتور جيلبير المجبر البيان التالي: ان ما صدر على لسان وزير الداخلية والبلديات نهاد المسنوق لناحية وجوب اعتذار اللبنانيين من الممثل المسرحي زياد عيناتي بعد تبرئته من التعامل مع العدو الإسرائيلي، وما جرى بعدها من توقيف المقدم سوزان الحاج لأسباب تتعلق بذات القضية كلها نقاط تطرح الكثير من علامات الاستفهام حول ملابسات هذه القضية منذ بداياتها الأولى خاصة لناحية نشر ملابسات التحقيق التي تبين اليوم وفق ما نُشر أنها غير صحيحة.

ان ما حصل يضعنا أمام خياران كلاهما مدعاة حزن، فإما زياد عيتاني فعلاً بريئ وما حصل معه مجرد فبركة وبالتالي علينا من الان وصاعداً أن ننظر بعين الترقب الى التوقيفات التي قد تحصل والتي قد تكون وفقاً لمعلومات مغلوطة تجعل من المواطن اللبناني مجرد عدد لا قيمة له، وكذلك يفتح الباب على كل التوقيفات السابقة والتي قد تكون تُخبِّأ بعض الأشخاص المظلومين ممن انتُهكت كراماتهم وشُهِّر بهم، اما الأخطر من ذلك هو إمكانية صدور هذه البراءة وفقاً لخلفيات او ظروف معينة، وفي كلا الحالتين باتت صورة الدولة اللبنانية مهترأة حدّ الإنحلال.

ان على الأجهزة الامنية ألاّ تُعلن عن توقيفاتها من الآن وصاعداً كما وارسال بعض المعلومات لبثها عبر وسائل الإعلام خاصة في موضوع شبكات العملاء قبل الانتهاء الكلي من التحقيقات، كي لا نقع مجدداً أمام هكذا خطأ تاريخي لا يُغتفر.

شاهد أيضاً

الدكتور جيلبير المجبر: القمة العربية كما سابقاتها بلا فائدة

اعتبر الدكتور جيلبير المجبر في بيان ان القمة العربية التي عقدت في الرياض ما هي …