الممثلة الهندية كارينا كابور تؤكّد انها لا تستطيع أن تتخيل حياتها بدون تمثيل

قالت الممثلة الهندية كارينا كابور، إنها لا تستطيع أن تتخيل حياتها بدون تمثيل.

ونقلت صحيفة «انديان اكسبريس» عن «كارينا»، 37 عاما، القول: «بعد 18 عاما من العمل في هذا المجال، لا أعتقد إنني يمكن أن أفكر في التوجه لمجال آخر لأنني طالما أردت أن أصبح ممثلة ولا أتخيل حياتي بدون تمثيل».

وقد حصلت «كارينا»، أمس الثلاثاء، على جائزة لوقمات ماهاراشترا، وهي جائزة تمنحها مؤسسة لوقمات الإعلامية لتكريم النجوم الذين ساهموا في تطوير ولاية ماهارشترا. كما حصل الممثل أكشاي كومار على الجائزة هذا العام أيضا.

وحول شعورها بالحصول على هذه الجائزة، قالت كارينا: «بالطبع كل جائزة مهمة، دائما ما نحصل على جوائز بسبب عملنا في الأفلام، ولكن عندما تحصل على جائزة من الولاية التي ولدت فيها أعتقد أن الأمر يصبح له أهمية خاصة».

ولدى سؤالها حول ابنها تيمور وما تتمنى له في المستقبل، أوضحت: «أريده أن يفعل أمورا مهمة في حياته وأن يحظى بتقدير الآخرين».

وفيما يتعلق بالاهتمام الإعلامي بابنها تيمور، أضافت: «هو صغير للغاية، ويجب أن يتم منحه فرصة ليعيش طفولته بعيدا عن هذا النوع من الضغط الذي يتعرض له، إنه أمر مخيف».

ويشار إلى أن «كارينا» انجبت ابنها تيمور عام 2016، من زوجها الممثل سيف علي خان. ومن المقرر أن يعرض لها هذا العام فيلم «فير دي ويدينج» مع الممثلة سونام كابور، وذلك بعد توقفها عن العمل لفترة بعد إنجابها طفلها.

شاهد أيضاً

حين ظنّ الحريري أنه يمون على عون وصولا ليغرف من “كيس” الرئيس!

تسيطر الدهشة على أي متابع لمسار تشكيل الحكومة منذ نحو 5 أشهر. فالمسلسل الحكومي أكثر …