تطوير تكنولوجيا تمكن الذكاء الاصطناعي الرؤية خلف الجدران

طور باحثون من معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، في الولايات المتحدة الأميركية، تقنية جديدة تمكن الذكاء الاصطناعي من رؤية البشر من خلف الجدران.

وتضم التقنية الجديدة التي سميت “RF-Pose”، راديو لاسلكيا ونظام ذكاء اصطناعي يعملان معا.

وفي سياق البحث، أجرى المتخصصون عددا من التجارب بمساعدة الكاميرا وراقبوا المتطوعين في مختلف الأوضاع من الجلوس والوقوف والإتكاء والاستلقاء وغيرها، وقاموا بتسجيل البيانات وتخزينها في الذكاء الاصطناعي عبر جهاز الاستقبال الراديوي.

وبذلك، استطاع الذكاء الاصطناعي الحصول على مخزون من المعلومات يجعله يميز الأشخاص وتحركاتهم حتى من خلف الجدران بمساعدة هذه البيانات وجهاز الاستقبال الراديوي.

ويأمل العلماء في أن يستفيدوا من هذا الابتكار الجديد في عمليات الإنقاذ بعد الكوارث الطبيعية ولمراقبة المرضى الذين يعانون من الخرف.

شاهد أيضاً

رسم بياني لخريطة انشاء منطقة منزوعة السلاح في إدلب-سوريا

نشرت وكالة الصحافة الفرنسية، رسما بيانيا صادرا عن “المرصد السوري لحقوق الانسان” و”مكتب الأمم المتحدة …