جيلبير المجبر: تحية لسواعد الجيش التي تلقي القبض يومياً على الارهابيين

صدر عن الدائرة الإعلامية للدكتور جيلبير المجبر البيان التالي: يومياً نسمع عن انجازات نوعية تخطها سواعد أبطال الجيش اللبناني، تلك السواعد التي وبعد ان حررت الأرض في الجرود من رجس الإرهاب، ها هي تضرب ما تبقى من اوكارهم هناك من أجل أن ينعم أهالي المناطق الحدودية بالأمن والأمان، ذلك الأمان الذي لم يأتي إلا بعد تضحيات خاضها أبناءنا في الجيش اللبناني، فسقط من سقط من شهداء وجرحى، سيبقون في وجداننا أبد الدهر، ونستذكرهم بمناسبة ومن دونها، حيث أعادوا الكرامة لهذا الوطن المسلوب.

ان الجيش اللبناني يبقى الرمز الوطني الأوحد، فهو من يجب أن تتمحور الجهود حول دعمه، لان في ذلك حماية للاستقرار الداخلي، ومنعاً لنيران الفتن من ان تتمدد إلينا، وليغرق الحاقدون في بئر حقدهم، فهذا جيشنا ونحن أبناءه وسنداً له في الفعل قبل القول.

ان الحكومة اللبنانية مطالبة بأن تولي الجيش العناية اللازمة المطلوبة، وأن تحضنه كما يحضن عناصره هذا الوطن وشعبه، بعيداً عن حسابات سياسية لا طائل منها، وبعيداً عن خطابات شيطانية قد تمسّ كرامة أياً من أبناء الجيش، لأن الوطن لا يستقيم دون استقامة جيشه.

على صعيد آخر، أشارت مؤسسة الدكتور جيلبير المجبر الاجتماعية في بيان الى خطورة انتشار كبار السن ممن يفترشون الطرقات ويتخذونها مساكناً لهم، في ظل غياب تام لمؤسسات الدولة التي عليها واجب النظر الى أحوال الناس لا سيما المسنين منهم، وهي التي لطالما ساهمت في عزل هؤلاء من خلال غياب ضمان الشيخوخة الذي يقيهم شرّ الحاجة والذل، فكانت آخرتهم مجحفة وقاسية، في وطن لا يرحم لا كبيره ولا صغيره.

واضاف بيان المؤسسة ان الاعداد المتزايدة من كبار السن الذين باتوا يفترشون الجسور والطرقات ينذر بالمخاطر الإجتماعية الكارثية، لذا وجب البحث عن الأسباب التي تدفع بهؤلاء لان يظهروا وسط الشوارع والطرقات، مع محاولة إيجاد بدائل آمنة لعيش كريمٍ يليق بهم، بدلاً من محاولات التخفي دون اي خطوات مقابلة تحمي هؤلاء الذين يمكن وصفهم ب “المشردين”، وما أكثرهم في بلادي، فكلنا أصبحنا مشردون بلا حد أدنى من مقومات الحياة الضرورية.

معتبراً البيان كذلك ان مؤسسة الدكتور جيلبير المجبر الإجتماعية ستطرح الموضوع وبقوة على أعتاب كل من يعنيهم الأمر، وهي لن تتوانى في مد يد المساعدة كلما دعاها الواجب، تماماً كما كل تقديماتها على امتداد السنوات.

 

شاهد أيضاً

الدكتور جيلبير المجبر: تطورات المنطقة مقلقة ولعدم التباهي بضرب اي بلد مهما بلغت حجم التحديات

اعتبر الدكتور جيلبير المجبر في بيان ان الضربات العسكرية التي نُفِّذت على سوريا، هي مدعاة …