د. جيلبير المجبر:  لإبعاد مؤتمر الطاقة الاغترابية في ابيدجان عن النزاعات السياسية

صدر عن الدائرة الإعلامية للدكتور جيلبير المجبر البيان التالي: نتابع بأسف استفحال الخلاف بين رئاستي الجمهورية والمجلس النيابي الذي أخذ اشكالاً متعددة، ووصل الى مستويات خطيرة وبشعة من السجال وردود الافعال.

ان انعكاس الخلاف الدائر بين موقع رئاستي الجمهورية والمجلس النيابي على أجواء مؤتمر الطاقة الاغترابية في ابيدجان يُعدّ بالأمر السيء، فبدلاً من إيجاد صيغة حلّ مشتركة نجد ان منطق عرض العضلات هو المهيمن، الأمر الذي جعل من إمكانية عقد المؤتمر شبه صعبة، خاصة على ضوء العناد بين فريق رئيس التيار الوطني الحر وزير الخارجية جبران باسيل وحركة أمل.

ان وصول الموضوع إلى هذا الحدّ يدلّ على طريقة التعاطي السياسية اللبنانية المنطلقة من ثقافة الأحادية والشخصانية الصبيانية، وبالتالي أخذ البلاد رهينة هذا العناد وهذه الكيدية التي يمكن حلحلتها بأقل الخسائر الممكنة بدلاً من جعل البلاد والعباد أسرى بعض التصرفات الجامدة والمنطلقة من بهلوانيات لا تبني اوطاناً.

ان المطلوب اليوم إنقاذ مؤتمر الطاقة الاغترابية المزمع عقده في ابيدجان من ايدي هذا وذاك، وبالتالي عدم جرّ اللبنانيين المغتربين صوب الرضوخ لتطلعات الساسة وحساباتهم الشخصية، بدلاً من ان تكون الدولة راعية وحاضنة لأبنائها المنتشرين من حول العالم.

شاهد أيضاً

الدكتور جيلبير المجبر: القمة العربية كما سابقاتها بلا فائدة

اعتبر الدكتور جيلبير المجبر في بيان ان القمة العربية التي عقدت في الرياض ما هي …