علمت “midnews.net” ان “رئيس بلدية الجديدة-لبنان انطوان جبارة عمد خلال الايام الماضية الى الطلب من احدى المؤسسات العاملة في التنظيفات الى توقيف عملها وتسليمه الى احد اقاربه، علماً ان هذه المؤسسة تعمل بشكل قانوني”.

وقد كشفت مصادر بلدية الجديدة أن “هناك البعض يستغل الشرطة لملاحقة واعتقال عمال المؤسسة المذكورة آنفاً للتضييق على عملها”.