​العقيبة-لبنان​ تضيء الشجرة الميلادية بكرنفال ضخم

نظمت بلدية ​العقيبة-لبنان​ لمناسبة ​عيد الميلاد​، احتفالا لإضاءة شجرة ومغارة العيد بحضور الفنان المحبوب نقولا الأسطا تخلله كرنفال مع تجسيد لشخصيات العيد، بمشاركة الحركات الرسولية وشبيبة وطلائع وفرسان الرعايا على طول الطريق الساحلية للبلدة وصولا الى ساحة الاحتفال.

وهنأ رئيس البلدية ​جوزف الدكاش​ أهالي البلدة بالاعياد، مثنياً على “تضامن اهالي البلدة وتضافر جهودهم لتنظيم هذا الاحتفال”، مشددا على ان “البلدية لا تألو جهدا من اجل جعل العقيبة من اهم المدن الموجودة على ساحل البحر الابيض المتوسط ونموذجا للمحبة والمثالية ووحدة ابنائها”.

ولفت إلى أنه “بالامس كانت العقيبة بلدة عادية، مجرد اسم ولكن بدعم وتضافر المجلس البلدي وأعضاءه ودعم أبناء المنطقة أصبحت العقيبة حجر زاوية في ​كسروان​ الفتوح وهذا يعني أن روح التفاهم الموجود بين المجلس البلدي ينعكس ايجابيا على طاقات وعطاء الشباب”، موضحاً أن “ما يحصل اليوم هو من تنفيذ المجلس البلدي والفكرة هي للمهندس شادي خليفة”.

وأضاف “نشجع كل انسان على المجيء إلى منطقتنا”، مشيراً إلى أن “عيد المبلاد هو عيد المحبة والسلام وسنبقى منارة ب​الشرق​ وننشر السلام الذي دعانا إليه ​المسيح​”.

وشكر “جميع المؤسسات التي ساهمت في دعم هذا المهرجان”، منوها بالتوأمة بين الرعية والبلدية “التي اثمرت نجاح هذا المهرجان”.

كما قدم سيارة اسعاف للدفاع المدني الموجود بالمنطقة لمساعدة الاهالي عند الحاجة.

شاهد أيضاً

الشواغير اللبنانية تسمية سريانية تعود الى مئات السنوات

في أقصى الشمال الشرقي للبنان، تتربع الشواغير على الكتف الغربي لوادي العاصي. هذه البلدة التاريخية …