الممثل يان دولاج يبرز وجه لبنان السينمائي بمهرجان ضخم في “الفوروم دو بيروت”

اختتمت فعاليات النسخة الثانية من مهرجان “اتحاد اورا السينمائي” من تنظيم الممثل والكاتب المسرحي يان دولاج، ضمن “معرض المبادرات والفرص” الذي اقامه “إتحاد أورا” في “الفوروم دو بيروت” من 21 شباط لغاية 25 منه.

وضم المهرجان باقة من الأفلام القصيرة والوثائقية عمل عليها عدد من المواهب الشابة من المبدعين السينمائيين اللبنانيين. وحضر حفل الختام المخرجات و المخرجون  المشاركين في ألمهرجان و عدد من المخرجين المخضرمين والممثلين والنقاد والمثقفين بالإضافة إلى رئيس “إتحاد أورا” الأب طوني خضرا وأعضاء من الإتحاد.

دولاج هنأ كل من شارك في المهرجان، ودعا الى “تشجيع السينمائيين الشباب لان بيروت حزينة من دون قصص هادفة وفنون وموسيقى واضواء ورياضة”، ولفت الى “أن المساعدة التي يتلقاها المخرجون الشباب في فرنسا كبيرة بينما مخرجو لبنان عملوا ويعملون وحدهم دون تمويل أو رعاية أو تشجيع المختصّين وبالرغم من ذلك استطاعوا ان يبرهنوا عن اعمال واعدة وناضجة”.

ووزعت لجنة التحكيم المولفة من: الناقد السينمائي الياس دمّر، الممثلة والناقدة ماري تيريز معلوف، المخرج هاني خشفة، الاعلامي شادي ريشا، المخرج الفني علي قديح، الممثلين التوأم ميشال ومارسال ” تويكس توين”، الجوائز على النحو التالي:

-جائزتا أفضل فيلم قصير وأفضل مخرجة إلى كلوي بو مرعي عن فيلمها “ماتيلد”.

-جائزة أفضل ثاني فيلم قصير إلى ميكايل أسمر عن فيلمه “نسيم”.

-جائزة أفضل ثالث فيلم قصير إلى بيدرو حصروني عن فيلمه “دانتيل”.

-جائزة أفضل فيلم وثائقي إلى جهاد مرحبا عن فيلمه “مصائب قومٍ عند قومٍ فوائد”.

كما تسلمت المخرجة نادين أسمر جائزة لجنة التحكيم الخاصة عن فيلمها “كفيف الكاتدرائية” كذلك المخرجة منار سعد عن الوثائقي “الإخوة سحاب”.

ختام السهرة الفنية المنوّعة والراقية كانت كلمة شكر من دولاج إلى الأب طوني خضرا على مجمل عطاءاته وعلى الدعم والمساحة التي كرسها للمهرجان مشجعاً بذلك الجيل الجديد على الإبداع في لبنان وعدم الهجرة، رسالة يحملها خضرا دون تعبٍ أو ملل.

شاهد أيضاً

جنبلاط ينظر بريبة الى الحريرية السياسية: هل يقترب من حزب الله؟!

تعدّ زيارة رئيس الحكومة سعد الحريري التي قام بها الى اقليم الخروب وما حملتها من …